الإثنين 26 09 2016 - 11:46 مساءً
3004-2015

الفيلم الوثائقي سقف دمشق وحكايات الجنّة

يحكي عن جمال دمشق قبل الحرب على لسان معاصريها

تاريخ الإضافة : الخميس 30 04 2015 - 04:32 مساءً اخر تحديث : الخميس 30 04 2015 - 04:39 مساءً
884
الفيلم الوثائقي سقف دمشق وحكايات الجنّة
في دمشق القديمة حية لا تؤذي أهل البيت، و صحن طعام يكفي ثلاثين شخصاً، و أبواب مفتوحة ليلاً نهاراً، و أنهار تجري في وسط البيت، وبيت كبير دمشقي مسحه شارع، وجدٌّ طاعن في السن لا يتوقف عن قراءة قانون الاستملاك.
"يحكى أنه كان هناك..." هكذا تبدأ الحكاية التي يرويها الأجداد للأحفاد، هذه الحكاية التي كان يؤمن الناس بها و كأنها موجودة، ضاعت مع الأيام؛ فكثير من شوارع وأحياء دمشق القديمة تشوهت وتغيرت ملامحها، وأصبحت الحكايات بلا أمكنة. يروي فيلم "سقف دمشق وحكايات الجنة" الأساطير الدمشقية بلسان أهلها وبلغة بصرية تحفظ للمدينة ذاكرتها التي بدأت تتغير مع الزمن.


الفيلم الوثائقي سقف دمشق وحكايات الجنّة
الفيلم,الوثائقي,سقف,دمشق,حكايات,الجنة
التبليغ عن خطأ