الأحد 11 12 2016 - 09:57 صباحاً
1811-2015

مسرحية قريب وغريب

تتمثل قصة المسرحية في المثل القائل رب أخ لك لم تلده أمك

تاريخ الإضافة : الأربعاء 18 11 2015 - 03:21 مساءً اخر تحديث : الأربعاء 18 11 2015 - 04:36 مساءً
1,599
مسرحية قريب وغريب
تتناول هذه المسرحية قصة العمة التي تعيش علي أمل عودة الابن الوحيد للأسرة وهو إبن أخيها الذي تعتبره في حكم إبنها‏..‏ تتعلق به ربما أكثر من تعلق الأم بالابن وتعيش داخل هذا الأمل أو الحلم بعد أن ترك البيت‏..‏ تذبل شيئا فشيئا وتتألم دون إفصاح عن هذا الألم الدفين بين الضلوع ليقوم زوجها في محاولة منه لأعادتها لطبيعتها أو علي الأصح لينقذها من هذا الضياع والألم النفسي‏..‏ يقوم بارسال خطابات لها كما لو كان إبن شقيقها هو مرسلها من كندا حيث يعيش ثم يتطور الوضع ليحضر لها شاب يعمل أو يدير مؤسسة هدفها الوحيد إسعاد التعساء وإعادة الأمل إلي من فقد الرغبة حتي في الحياة‏.‏

وبالفعل تعيش العمة مع خطابات إبن شقيقها‏..‏ ثم تعيش حلمها الكبير عندما يتحقق بمجيئه هو ومعه زوجته والتي هي أصلا ترددت علي هذه المؤسسة بعد فقدانها لكل أمل أو رغبة في الحياة‏.‏ يتحول الوجه العابس إلي وجه مشرق‏..‏ تترك العصا التي تتكأ عليها‏..‏ ينفرد الظهر الذي إنحني من الألم‏..‏ تتغير صورتها تماما لتعيش هذا الوهم البديع الذي لا يستمر طويلا عندما يصل بالفعل إبن شقيقها الحقيقي‏..‏ الذي يعيش حياة البلطجة والسرقة‏..‏ يعود ليطلب مبلغا كبيرا من المال للخروج من مأزق وقع فيه كنتيجة طبيعية للفساد الذي يعيشه والذي بسببه طرده زوج عمته من المنزل منذ عشرين عاما‏.‏

في تطور‏..‏ تعلم العمة بالحقيقة ولكن تواجهها بمنتهي الشجاعة برغم ذلك الألم نجدد لديها خاصة عندما وجدت هذا القريب‏..‏ هذا الإبن لا يمتلك أي مشاعر تجاهها‏..‏ علي عكس الشاب الذي أراد أن يعيد الإبتسامة والأمل والرغبة في الحياة إليها هو والفتاة التي أخلصت تماما في دورها لإسعاد العمة ولتقع بالفعل في حب الشاب الذي تمثل معه دور الزوجة‏.‏

بكل القوة‏..‏ تواجه العمة إبن شقيقها الحقيقي بأنها لم تعد لديها رغبة في عودته خاصة بعدما عرفت مشاعره ولتعلن أنها ستظل واقفة وصامدة معلنه إن الأشجار تموت واقفة‏.‏


بطوله
سميحة ايوب
عبد الرحمن ابو زهرة
جمال عبد الناصر
رانيا محمود يا***
نهير امين
منال زكى
عصام الشيوخ
شريف صبحى
جميل عزيز


 واحدة من الكلاسيكيات العالمية شديدة النعومه وهي مسرحية قريب وغريب للكاتب اليخاندرو كاسونا
 
مسرحية,قريب,وغريب,مسرحية قريب وغريب,رب أخ لك لم تلده أمك,اليخاندرو كاسونا,الأشجار تموت واقفة
التبليغ عن خطأ