الخميس 08 12 2016 - 01:57 مساءً
2504-2016

كتاب مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي

تاليف مالك بن نبي بصيغة PDF

تاريخ الإضافة : الإثنين 25 04 2016 - 10:43 صباحاً اخر تحديث : الإثنين 25 04 2016 - 10:43 صباحاً
4,078
كتاب مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي
يتناول هذا الكتاب مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي. يبدأ بموقف الإنسان في عزلته عندما ينتابه شعور بالفراغ الكوني، وطريقته في ملء هذا الفراغ، ثم الخصائص الداخلية والخارجية لوظيفته التاريخية. ويتحدث عن طريقته التي تملأ وحدته بالأشياء، وطريقته التي تملؤها بالأفكار، ثم ينتقل إلى الحديث عن الطفل وعالم الأفكار، وتدرجه في العوالم الثلاثة (الأشياء – الأشخاص – الأفكار). ثم يتحدث عن المجتمع والأفكار والمراحل التي يمر بها المجتمع التاريخي (ما قبل التحضر – التحضر والدورة الحضارية – ما بعد التحضر). وينتقل إلى الحضارة وعلاقتها بالأفكار، ثم يتناول أطوار الحضارة (مرحلة الروح – مرحلة العقل – مرحلة الغريزة)، ثم الطاقة الحيوية وعالم الأفكار، ثم الطاقة الحيوية وتطور المجتمع. بعد ذلك ينتقل إلى الحديث عن عالم الأفكار، ويتناول الأفكار الأساسية والأفكار والعملية التاريخية. ثم التغيير والتحول في عالم الأشخاص وفي عالم الأشياء، ثم علاقة الأفكار بمقاييس النشاط، وموت الأفكار وانتقالها. ثم يتحدث عن الأفكار المطبوعة والأفكار الموضوعة والعلاقة بينهما في المجتمع الإسلامي، ثم حركية العالم الثقافي والعلاقات الداخلية فيه بين عالم الأشياء والأشخاص والأفكار، وأسباب ومقوِّمات (إقلاع) المجتمع الإسلامي. ثم يتحدث عن جدلية الفكرة والشيء ويتناول الصراع بين الفكرة والشيء، ثم العلاقة بين الفكرة والشخص، والانتقال إلى علاقة فكرة وثن، ثم يتناول أصالة الأفكار وفعاليتها، والأفكار وديناميكية المجتمع، ثم الأفكار والاطِّراد الثوري، والأفكار السياسية، ثم الأفكار وازدواجية اللغة، والأفكار الميِّتة، والأفكار المميتة. وختم بانتقام الأفكار المخذولة، وتحدث عن أسباب المرض الذي يصيب حياة المجتمع، وانتقام الأفكار المستعارة من الغرب، وتدهور قيمة الأفكار الموروثة.


من هو مالك بن نبي؟

من أعلام الفكر الإسلامي العربي في القرن العشرين. ولد في مدينة قسنطينة شرق الجزائر في أسرة فقيرة بين مجتمع جزائري محافظ. تخرج بعد سنوات الدراسة الأربع، في مدرسته التي اعتبرها "سجناً يعلّم فيه كتابة "صك زواج أو طلاق" وتخرج سنة 1925م. سافر بعدها مع أحد أصدقائه إلى فرنسا حيث كانت له تجربة فاشلة فعاد مجددا إلى مسقط رأسه. وبعد العودة تبدأ تجارب جديدة في الاهتداء إلى عمل، كان أهمها، عمله في محكمة أفلو حيث وصلها في مارس 1927م، احتك أثناء هذه الفترة بالفئات البسيطة من الشعب فبدأ عقله يتفتح على حالة بلاده. أعاد الكرة سنة 1930م بالسفر لفرنسا ولكن هذه كانت رحلة علمية. حاول أولا الالتحاق بمعهد الدراسات الشرقية، إلا أنه لم يكن يسمح في ذلك الوقت للجزائريين أمثاله بمزاولة مثل هذه الدراسات. فتركت هذه الممارسات تأثيرا كبيرا في نفسه. فاضطّر للتعديل في أهدافه وغاياته، فالتحق بمدرسة (اللاسلكي) للتخرج كمساعد مهندس، ممّا يجعل موضوعه تقنياً خالصاً، أي بطابعه العلمي الصرف، على العكس من المجال القضائي أو السياسي.

انغمس مالك بن نبي في الدراسة وفي الحياة الفكرية، واختار الإقامة في فرنسا وتزوج من فرنسية ثم شرع يؤلف الكتب في قضايا العالم الإسلامي، فأصدر كتابه الظاهرة القرآنية في سنة 1946 ثم شروط النهضة في 1948، الذي طرح فيه مفهوم القابلية للاستعمار ووجهة العالم الإسلامي 1954، أما كتابه مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي فيعتبر من أهم ما كتب بالعربية في القرن العشرين.‏ انتقل إلى القاهرة بعد إعلان الثورة المسلحة في الجزائر سنة 1954م وهناك حظي باحترام كبير، فكتب فكرة الإفريقية الآسيوية 1956. وتوالت أعماله الجادة. وبعد استقلال الجزائر عاد إلى أرض الوطن، فعين مديراً للتعليم العالي الذي كان محصوراً في جامعة الجزائر المركزية، حتى استقال سنة‏ 1967 متفرغاً للكتابة، بادئاً هذه المرحلة بكتابة مذكراته، بعنوان عام مذكرات شاهد القرن.

مذكرات شاهد القرن صورة عن نضال (مالك بن نبي) الشخصي في طلب العلم والمعرفة أولاً، والبحث في أسباب الهيمنة الأوروبية ونتائجها السلبية المختلفة وسياسة الاحتلال الفرنسي في الجزائر وآثاره، ممّا عكس صورة حية لسلوك المحتلين الفرنسيين أنفسهم في (الجزائر) ونتائج سياستهم، ووجوهها وآثارها المختلفة: الاقتصادية، والثقافية، والاجتماعي. لكن مذكراته ممّا عبر بشكل قوي عن صلته بوطنه، وآثار الاستعمار والدمار الذي أحدثه في (الجزائر) سياسياً، وزراعياً، واقتصادياً، وثقافياً، واجتماعياً، فهو شاهد على حقبة مظلمة في تاريخ الجزائر وظروف مواجهة الفعل الاستعماري العنصري، فكانت الشهادة قوية زاخرة.
التبليغ عن خطأ