الأربعاء 28 06 2017 - 05:11 مساءً
2408-2013

مصر تعيد فتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة

زعماء "حماس" ينفون أي وجود مسلح لهم في الأراضي المصرية

تاريخ الاضافة : اخر تعديل :السبت 24 08 2013 - 03:35 مساءً
589
مصر تعيد فتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة
رويترز

أعادت مصر فتح معبرها الحدودي مع قطاع غزة، السبت، بعد أربعة أيام من إغلاقه مما سمح لمسافرين تقطعت بهم السبل بدخول أو مغادرة الأراضي الفلسطينية التي تسيطر عليها حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس".

وتسيطر "حماس" على قطاع غزة منذ عام 2007 وعلاقاتها متوترة مع السلطات المصرية المؤقتة التي تحكم مصر منذ أن عزل الجيش المصري الرئيس محمد مرسي حليف "حماس".

ولم يتمكن آلاف الفلسطينيين وبينهم طلبة ومرضى يسعون للحصول على العلاج الطبي من السفر إلى مصر منذ إغلاق معبر رفح الحدودي وتقطعت السبل بمئات الفلسطينيين الراغبين في العودة الى أراضيهم من خارج قطاع غزة.

وتشير إسرائيل الى بواعث قلق أمنية وتسمح فقط لعدد صغير من سكان غزة بالعودة من خلال معبرها البري الى الأراضي الفلسطينية وبصفة أساسية للعلاج الطبي مما يجعل معبر رفح النافذة الوحيدة على العالم الخارجي لمعظم سكان القطاع البالغ عددهم 1.7 مليون نسمة.

وقال ماهر أبو صبحة مدير المعبر الذي عينته حماس: "إن السلطات المصرية تفتح معبر رفح للمسافرين بضع ساعات فقط يوميا. وقال إن المسافرين الذين يحتاجون إلى العلاج الطبي في الخارج وآخرين لديهم التزامات محددة الوقت لهم أولوية.

ويشكو مسؤولو حماس من أن مصر قيدت عدد المسافرين من 1200 يوميا إلى 300 فقط منذ الثالث من يوليو/تموز، عندما عزل الجيش المصري مرسي بعد احتجاجات حاشدة ضد حكمه.

ويتهم مسؤولون مصريون حماس بمساعدة جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي في شبه جزيرة سيناء ويقولون: "إن بطء تشغيل معبر رفح مرتبط بالأحوال الأمنية السيئة في سيناء حيث تقاتل مصر متشددين إسلاميين".

وفي الأسبوع الماضي قتل متشددون 25 جنديا مصريا في سيناء. وينفي زعماء حماس أي وجود مسلح لهم في الأراضي المصرية.
التبليغ عن خطأ