السبت 03 12 2016 - 02:22 صباحاً
1009-2015

ميركل: لن نٌرحل اللاجئين وسيصبحون مواطنين ألمان.

تاريخ الاضافة : اخر تعديل :الخميس 10 09 2015 - 01:40 صباحاً
854
ميركل: لن نٌرحل اللاجئين وسيصبحون مواطنين ألمان.

قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل اليوم الاربعاء، أمام البرلمان الالماني بأنه يتوجب علينا الاستفادة من التاريخ ، ويجب دمج اللاجئين والمهاجرين سريعا في المجتمع الالماني وتعليمهم اللغة سريعا وايجاد فرص عمل لهم .

وبحسب ما تناول موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية فقد أكدت ميركل بأنه يتوجب استيعاب اللاجئين والمهاجرين بشكل سريع في المانيا ، مؤكدة بأن بلادها لن تعيد هؤلاء اللاجئين الى بلادهم وبأنهم سيصبحون المان ، مؤكدة بأنه يجب التعلم من التاريخ ما بعد الحرب العالمية الثانية وسنوات الستينيات ، عندما فتحت المانيا الحدود للعمال الاتراك واليونانيين والطليان ، وكان القرار في حينه استيعابهم في العمل وعند الانتهاء يجب ان يعودوا الى بلادهم ، ولكن العديد منهم اختار البقاء في المانيا بخلاف القانون ما خلق العديد من المشاكل ، واليوم يعيش في المانيا ما يقارب من 3 مليون تركي .

وأضافت بأن الحديث يدور عن اللاجئين والمهاجرين الذين تركوا بلادهم هربا من الحروب والقتل أو نتيجة للملاحقة السياسية ولعدم وجود مكان يتوجهون له ، هؤلاء الذين وصلوا المانيا يجب تعليمهم اللغة الالمانية سريعا واستيعابهم في المجتمع وايجاد فرص عمل لهم ومنحهم المواطنة الالمانية ، حيث من المتوقع ان يصل المانيا حتى نهاية هذا العام ما يقارب من 800 الف لاجئ ، اما الذين وصلوا المانيا نتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة في بلادهم ، فأنه مع الاسف الشديد سنكون مجبرين باعادتهم الى بلادهم .

وانتقدت ميركل موقف بعض دول الاتحاد الأوروبي من قضية اللاجئين التي تجتاح القارة هذه الأيام، مؤكدة بأنه يتوجب على كافة دول الاتحاد الأوروبي حل هذه المشكلة، معتبرة بأن الاتحاد الأوروبي سيفقد مبرر وجوده في حال فشل في التعامل مع قضية اللاجئين .
التبليغ عن خطأ