الأربعاء 07 12 2016 - 12:33 مساءً
3012-2015

فيديو| لماذا حرم أكل لحم الحمار و الخيل !!

تاريخ الاضافة : اخر تعديل :الأربعاء 30 12 2015 - 01:36 صباحاً
4,933
فيديو| لماذا حرم أكل لحم الحمار و الخيل !!
اكوام - وكالات - يعتمد و يتغذى الإنسان في طعامه على النباتات و اللحوم و خصوصاً اللحوم التي أحلها الله تعالى في كتابه مثل لحوم الأبقار و الأغنام و الضأن و لحوم الطيور ما عدا الطيور آكلة اللحوم التي لها مخالب ، و لحوم الأسماك ، و غيرها من الأصناف التي نزلت بها آية صريحة تحل ما ناكله و تحرم ما ناكله ، حيث يعتبر لحم الخنزير من اللحوم المحرمة لأن الخنزير حيوان قذر يتغذى على النجاسة و الأوساخ و عند أكل لحمه يورث و يسبب الأمراض للإنسان ، و حرم الله تعالى لحوم الحمير الأهلية لكن لماذا حرم أكل لحم الحمار او الخيل ، و ما العلة من تحريم أكل لحم الحمار الذي يعيش في المنازل .

يعتبر الحمار حيوان ضعيف مقارنة مع الحصان حيث يستخدم الحصان بسبب قوته و سرعته في السفر و الترحال و المشاركة في الحروب حيث كرم الله الخيل و كذلك رسوله الكريم عندما قال الخيل معقود في نواصيها الخير ، لكن ماذا بشأن الحمار ، الحمار هو حيوان ضعيف غير سريع في المشي و الركض لذلك يستخدمه الإنسان في حمل البضائع و في التنقل للمسافات القصيرة و افعتماد عليه بحراثة الأراضي الزراعة و حمل المياه و حمل المزروعات اي سخر الحمار لخدمة الإنسان تماما ، لكن ما الذي يميز لحم الحمار عن لحم الحصان ما الذي يمنع اكل لحم الحمار .

إن المتأمل لطبيعة و جسم الحمار يدرك إن لحم الحمار غير صالح للإكل و البعض يقول يرجع ذلك لوصت الحمار الذي يسمى نهيق الحمار ، فالحمار عندما ينهق يرى شيطانا لذلك أمرنا الرسول صلى الله عليه و سلم أن نستعيذ من الشيطان لأن الحمار رأى شيطان و الشيطان من السهل عليه دخول جسم الحمار بذلك يكون دم الحمار و جسم تماما مرتعاً لهذا الشيطان ، لذلك عندما تاكل لحم الحمار تأكل مساً من الشيطان و يورث ذلك حالة من الغضب تعتري الإنسان و تسبب له آلاماً و أوجاع بطن هو في غنى عنها ، عندما يصاب بالغضب يصبح غير مسيطراً على نفسه ، لذلك تم تحريم لحم الحمار لأنه لحمه يحتوي على رابطة شيطانية تسبب الأذى للإنسان عند تناوله .

هناك قاعدة في الأسلام إن الضرورات تبيح المحظورات ، عندما يقع الإنسان في ضرورة ولا يجد في دفع حاجته إلا ما حرمه الله تعالى يستطيع الإقتراب من هذا المحظور لدفع البلاء و قضاء الحاجة ، لذلك نستطيع أكل لحم الحمار في حالة الضرورة القصوى جدا أي عندما تقع مجاعة شديدة و لم يبقى إلا الحمير نستطيع تناول أكل الحمير لدفع ضرر المجاعة .

جاء رأي الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، في إحدي اللقاءات التليفزيونية له عن الحكمة في تحريم أكل لحم الخيل والبغال والحمير، أن الله لم يُحرم أكل لحمها، موضحا أنه رؤي عن أسماء بنت أبي بكر: "نحرنا فرسا فأكلناه على عهد رسول الله".

أوضح الشيخ الشعراوي أن الرسول كان يحرم أكل لحمهما لكونها تفنى، خاصة أنها كانت أدوات قتال وحمل، وتابع: "إذا كانت العلة انتهت، فيجوز أكلها".

التبليغ عن خطأ